بين العراقة والتجديد.. 6 براندات عالمية تقدم لك الأفضل في عالم الموضة

بين العراقة والتجديد.. 6 براندات عالمية تقدم لك الأفضل في عالم الموضة

يتسم عالم الموضة والأزياء بالتجدد والتحديث، ولكن هذا لا يعني أن الماركات وبيوت الأزياء القديمة فقدت بريقها، على العكس تماماً، فإن بيوت الأذاء التي لها تاريخ وتأسست منذ زمن بعيد هي التي أصبح لها الريادة في عصر الحداثة والتجديد، وذلك لما تمتلكه من إمكانات فنية وتقنية ومصممين أصحاب لمسات إبداعية، تمكنوا بكل هذه العوامل من جذب تفضيلات واهتمام عشاق الموضة حول العالم، ليقودوا بذلك سوق الموضة والأزياء العالمي، متفوقين على الشركات الحديثة التي دخل السوق مؤخراً؛ وإليكم أبرز البرندات الفاخرة التي أثبتت ريادتها في عالم الموضة:

سان لوران

يرجع تاريخ تأسيس الماركة الفرنسية الفاخرة سان لوران إلى عام 1961 بيد مصمم الأزياء العالمي إيف سان لوران، لتحتل بذلك المركز العاشر ضمن قائمة أقدم البرندات الفاخرة في عالم الموضة، والتي قدمت الكثير من التصميمات البارزة في الملابس والأزياء النسائية، وتوسعت الشركة في تسويق المنتجات والأزياء الجاهزة للنساء والرجال والمجوهرات والسلع الجلدية والأحذية بعد انتقال ملكيتها لشركة Kering.

فالنتينو

تأتي دار الأزياء الإيطالية  Valentino في المرتبة التاسعة من حيث الشركات الأقدم في مجال المروضة والأزياء، حيث يرجع تاريخ تأسيسها إلى 1960 من خلال مصمم الأزياء العالمي Valentino Garavani، ونالت هذه الماركة العريقة شهرة واسعة بين الممثلات والنخبة في ستينيات القرن الماضي خاصة مع تصميمه للعديد من الفساتين التي تميزت بلونها الأحمر والتي أطلق عليها آن ذاك فالنتينو ريد، فضلاً عن أحذية Valentino’s Rockstud والأكياس المرصعة التي نالت أيضًا مكانة كبيرة لدى محبي الموضة، وتقوم دار الأزياء العالمية الآن بتسويق الملابس والأزياء الراقية للسيدات والمنتجات الجلديو والمجوهرات والساعات.

جيفنشي

تحتل دار الأزياء الفرنسية “جيفنشي” المرتبة الثامنة على قائمة أقدم وأعرق البرندات العالمية في مجال الموضة، حيث يرجع تأسيسها إلى عام 1952 تحت إشراف المصمم العالمي Hubert de Givenchy ، وتتميز جيفنشي بتصميماتها الفريدة في التنورات والبلوزات والحقائب والأحذية التي تسافر بك إلى باريس وتعيشك مع الأجواء الجمالية للموضة الفرنسية، وتركز الشركة في الفترة الأخيرة على تسويق مستحضرات التجميل والعطور بجانب الإكسسوارات والملابس.

ديور

استطاعت دار الأزياء الفرنسية ديور من فرض نفسها على ساحة الموضة كواحدة من أعرق البرندات الكبرى، والتي يرجع تاريخ تأسيسها إلى 1946 على يد المصمم الفرنسي الشهير كريستيان ديور، وتتميز “ديور” بحقائبها المميزة التي يطلق عليها “ليدي ديور”، فضلاً عن النظارات الشمسية التي نالت إعجاب نجمات العالم وعشاق الموضة، وتقوم الشركة العالمية الآن بتصميم وتسويق الأزياء الراقية من ملابس جاهزة، ومنتجات جلدية فاخرة، وإكسسوارات، وأحذية، ومجوهرات، وساعات، وعطور، ومكياج ومنتجات العناية بالبشرة.

برادا

جائت دار الأزياء الإيطالية “برادا” ضمن أقدم وأعرق الماركات العالمية التي أثبتت ريادتها في عالم الموضة والأزياء، حيث يرجع تاريخ تأسيسها إلى عام 1913 عن طريق منزل برادا الذي اشتهر بالمنتجات الجلدية المصنوعة من مادة سافيانو الشهيرة ذات التصميمات الفريدة، خاصة تصميمات الحقائب وإكسسوارات السفر، وتمكنت الآن من المنافسة بشراسة في الملابس الجاهزة والاكسسوارات والعطور والأحذية.

لويس فويتون

تحتل دار الأزياء الفرنسية Louis Vuitton المرتبة الثانية على قائمة أقدم وأعرق شركات الموضة التي مالزال لها صدى وقبول واسع بين عشاق الموضة، ويرجع تاريخ تأسيسها إلى عام 1854 عن طريق المصمم الفرنسي العالمي لويس فويتون، واشتهرت الشركة بصناعة وتصميم الحقائب، حيث قدم المصمم الفرنسي أول حقيبة لويس فويتون أطلق عليها Keepall، ويرجع تسميتها إلى أن الحقيبة كانت كبيرة للغاية لتتمكن من جمع كل الاحتياجات في حقيبتكي، ثم أصدر منها حقيبة أخرى أصغر حجماً تحت اسم Keepall: Speedy، ثم تطور عمل البرند العالمي ليمتد إلى السلع الجلدية والملابس الجاهزة والساعات والأحذية والمجوهرات والاكسسوارات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *